طائرة "سولار امبلس 2" تغادر مطار القاهرة الدولى  محطتها الأخيرة  بأبو ظبى


 

القاهرة فى ٢٤يوليو

غادرت  مطار القاهرة الدولي فى الساعات الأولى من اليوم الطائرة " سولار امبلس 2" أول طائرة تعمل بالطاقة الشمسية فى العالم ،  إلى  محطتها الأخيرة بأبوظبي ، فى رحلة تستغرق يومان.
وبذلك تكون أتمت أولى جولاتها حول العالم، هبطت خلالها فى ١٥ مدينة على مدار عام ونصف تقريبا  اعتمادا على الطاقة الشمسية وبدون استخدام نقطة وقود.
وكانت الطائرة  قد وصلت  مصر قادمة  من أسبانيا صباح يوم الأربعاء الموافق ١٣يوليو، حيث كان فى استقبالها شريف فنحى وزير الطيران المدني وعدد من الوزراء والشخصيات الهامة  .
وقد وجه وزير الطيران بتقديم كافة التسهيلات اللازمة لهبوط الطائرة بمطار القاهرة ، وتوفير الاستعدادات والترتيبات النطلوبة لمغادرتها واتمام مهمتها بنحاح، مؤكدا ً على أن مصر تحرص دائما على دعم مثل هذه المشروعات التى تسعى الى نشر الوعى لاستخدام التكنولوجيا الحديثة.
هذا وقد قام طاقم الطائرة والفريق المصاحب له بتوجيه الشكر للحكومة المصرية  وللسيد شريف فتحى وزير الطيران المدنى على حفاوة الاستقبال وعلى الدعم وكافة التسهيلات التى
تم تقديمها لهم   خلال فترة تواجدهم بمصر من اجل إنجاز عملهم بنجاح تام  ومواصلة رحلتهم الى وجهتهم الأخيرة. 
وفى الكلمة  التى ألقاها  برتران بيكار قائد الطائرة قبل الإقلاع أكد أن مصر تعد من أحب البلاد الى قلبه، ووجه من خلالها رسالة الى العالم يأكد فيها أن المستقبل للطاقة البديلة  المتجددة ، وأضاف بيكار أن محطته الأخيرة الى أبو ظبى هى من أصعب المحطات التى مر بها طوال رحلته،  وذلك لإرتفاع درجة حرارة هذه المنطقة، مما يعرض الطائرة الى وجود مطبات هوائية كثيرة بالإضافة الى الطيران على إرتفاع محدد وذلك للمحافظة على نسبة الأكسجين داخلها ، و أن هذه المحطة سيتوقف عليها نجاح هذه التجربة. 
كما أعرب فريق سولار امبالس  عن سعادتهم بقضاء وقت ممتع فى مصر، حيث قاموا بجولة سياحية زاروا فيها معالم  القاهرة الحضارية، كما قاموا بزيارة مدينة أسوان وأبو سمبل، وأكدوا على أن مصر تعد من أهم المقاصد السياحية التى يأتوا إليها لقضاء أوقات اجازاتهم.

 
 

24/07/2016